ابحث في فراتين
مس فراتين > العناية بالبشرة > صفاء ونقاوة وتألّق
مناقشة في منتديات فراتين ارسال لصديقة انشري

صفاء ونقاوة وتألّق

مس فراتين - مَن لا يتمنّى أن تتمتع بشرته بالنضارة والإشراق؟ البشرة النضرة هي تلك المشعّة الخالية من الشوائب والمشاكل الجمالية. وهي ليست حكراً على سن معينة وليست منوطة بنوع بشرة معيّن. بل إنها في متناول الجميع، سيّدات ورجال، متى أحسنّا الإعتناء ببشرتنا وإتبعنا نظاماً غذائياً متوازناً ومارسنا الرياضة بإنتظام وإبتعدنا عن التلوّث والغبار والعوامل الخارجية المسيئة إليها. من جهة أخرى، إنّ نفسيّة المرء تنعكس على المظهر الخارجيّ عامةً وعلى البشرة خاصةً. فحين يمرّ الشخص بمرحلة عصيبة، سوف يظهر ذلك لا محالة على وجهه ويكون المتضرّر الأوّل هو البشرة وإشراقتها. كما أنّ نمط الحياة المتسارع، الذي لا يُتيح الوقت للعناية اليوميّة بالجمال، من شأنه أن يؤثر على تراكم «الشوائب» على البشرة. لذلك، لا بدّ من التمهّل قليلاً ومواجهة بوادر الشيخوخة المبكرة من خلال الإهتمام البسيط والمختصّ بالبشرة كي تظلّ يافعة فتيّة ومشرقة. إنّ إنعدام نضارة البشرة أمر لا يجب الإستخفاف به، لأنه يفضح التعب والعمر المتقدّم ويتيح المجال لظهور التجاعيد، كما يعطي لوناً باهتاً وغير حيويّ للجلد، مما ينعكس سلباً على أجمل تكاوين موجودة في الوجه!

كيف يمكن الحفاظ على بشرة نضرة؟ تشرح خبيرة التجميل إيما الشعّار أبو جودة أسباب إنعدام النضارة من البشرة. وتعطي إرشادات لكيفية الحفاظ على الإشراقة في الطلّة. كما تتحدث إختصاصيّة التجميل جمال زينون عن العناية الجلدية والمكمّلات الضروريّة للإهتمام الدوريّ بالبشرة. كثيرون يحاولون إمساك زمام الأمور بأنفسهم عبر تطبيق وصفات يسمعون بها من كلّ حدب وصوب، من نصائح عامة على التلفزيون، إلى وصفات الجيران، إلى إستعمال مستحضرات يتمّ الترويج لها عبر الإعلانات، إلى خلط مكوّنات «غذائية منزلية» من فاكهة وخضار ومشتقات الحليب... ظناً منهم أنّ هذا هو الحلّ الشافي والدواء لكلّ داء. بيد أنّ ما قد يتجاهله البعض هو التقدّم الهائل الذي أحرزه مجال التجميل والطبّ-التجميليّ في الإهتمام بالبشرة والوجه والجسم على حدّ سواء. لذلك، لا بدّ من إستعمال العلاج المناسب للمشكلة المحدّدة. فلا يجوز «محاولة» اللعب بتوازن البشرة في محاولات فاشلة للتخلّص من الشوائب. تقول أبو جودة «إنّ البشرة النضرة في عالم التجميل، هي تلك التي تخلو من حبّ الشباب والزؤان والدهن وإفرازاته. وهي أيضاً ممتلئة، بحيث لا نرى هوّةً على الخدّين أو تحت العينين. وهي خالية من التجاعيد، لونها مائل إلى الزهريّ». بيد أنّ أسباباً كثيرة تحول دون التمتّع بهذه المواصفات. فلا نرى سوى قلّة قليلة من الناس يتمتّعون بمقوّمات البشرة الفتيّة النقية والصافية. تبقى النضارة مطلب الجميع، بغضّ النظر عن السن. إذ من الممكن أن يكون المرء متقدّماً في السنّ ويتمتّع ببشرة صحيّة جميلة ونضرة. كما نلاحظ أحياناً إفتقار حتى بشرة المراهقين إلى الحيويّة والإشراقة الجميلة.

إهتمام منزليّ: تنصح زينون بخطوات سهلة يمكن تطبيقها كروتين بسيط للمحافظة على الحيويّة والنضارة لبشرة. فترى أنّه «لا بدّ من تناول كافة الفيتامينات الضرورية لغذاء البشرة اليوميّ، وبخاصة الحديد. أو يمكن الإستعانة بالجرعات الإضافية والمكمّلات الغذائية. كما يجب الإكثار من الخضار والفاكهة والماء في النظام الغذائي، كونها المصدر الأنسب للمعادن والفيتامينات النادرة، إضافة إلى الجوز واللوز والبندق والكستناء والفستق النيء، بما لا يتعدّى الثلاث قطع صباحاً عند الفطور، مما يسمح بإدخال الأوميغا 3 وهي الزيوت المرطّبة للبشرة». وتجدر الإشارة إلى توافر كبسولات الكولاجين التي تحارب شيخوخة البشرة وترطّب التجاعيد من دون أيّ عوامل سلبيّة، لذلك يمكن الإستعانة بها وإستخدامها مداورةً. تشير أيضاً إلى أنّه «يجب إتباع نظام تنظيف وترطيب متكامل للبشرة، في المنزل وفي مراكز التجميل. فغسل الوجه بالمستحضرات الخاصة واستعمال الغسول المناسب والمقشّر المطلوب والحليب المرطّب والواقي من الشمس وكريم النهار وكريم الليل، هي خطوات يجب اعتمادها يومياً كسبيل وقائيّ وعلاجيّ معاً».

عناية في مركز التجميل: تقول أبو جودة «أصبح بإمكان الرجال والنساء على حدّ سواء، الخضوع لجلسات الحقن بالفيتامين، عبر تقنية الميزوتيرابي التي تضمن للبشرة امتصاص كلّ المغذيات والفيتامينات الضرورية لنضارتها. من جهة أخرى، تتوافر جلسات تجميلية متنوّعة للتقشير والتنظيف العميق والترطيب وحتى للتنشيط عبر تقنية الRejuvenation. فبات من الممكن تحفيز إنتاج الكولاجين والإيلاستين، لتعود الإشراقة إلى البشرة بعد نحو ثلاث أو أربع جلسات». ومن أحدث ما توصّل إليه عالم التجميل هو علاجات جلدية عبارة عن الMesoglow الخاصة بإعادة النضارة إلى البشرة الباهتة، عبر تدليك البشرة وإعادة تنشيط الخلايا وتأمين كلّ المغذيات التي تحتاجها لتعود يافعة نقيّة ومشدودة، خالية من المشاكل. // مس فراتين

اخترنا لكي المزيد من العناية بالبشرة
 3 خطوات لبشرة رائعة
3 خطوات لبشرة رائعة
إذا كنت تعرفين الكثير عن العناية ببشرتك تأكدي أن هذه النصائح الثلاث البسيطة قد تكون جدية عليك تماما أو على الأقل أحدها.

1- عالجي التهابات البشرة بالشوفان(القمح) :
إذا كنت تعانين من احمرار البشرة او التهاب من الشمس في أي منطقة من الوجه. امزجي قليلا من الشوفان مع الماء لتصنعي عجينا تغطي به المنطقة الملتهبة ل...
اسرع وصفه للتخلص من البثور السوداء
اسرع وصفه للتخلص من البثور السوداء
ضعي معجون أسنان على البثرة قبل النوم، يساعد المعجون على تخفيف الانتفاخ، لا تستعمل الجل، اغسلي وجهك مرتان في اليوم بماء مالح دافئ، للتخلص من البشرة الدهنية والحفاظ على البشرة خالية من البثور، ضعي أوراق التوت على حبوب الشباب لتخفيف الانتفاخ والاحمرار.

امزجي ليمونة مع القليل من ماء الورد، ضعي المزيج على الوجه لمدة نصف ساعة. اغسلي ا...
امنحي البريق لبشرتك..
امنحي البريق لبشرتك..
قد يسبّب التعب والسترس والضغوط النفسية وتقلّبات الطقس أضراراً للبشرة أحياناً. وإذا كانت بشرتك شاحبة اللون، فإن تغطيتها بالماكياج دون العناية بها لن تحسّن من حالها كثيراً. لذا، احرصي على العناية بها من الداخل. ما تحتاج إليه بشرتك: حقنة من الرطوبة على مرحلتين كل صباح.

المقادير:

علبة ضغط صغيرة (200 مللتر)

علبة م...
نصائح لمنع الإصابة بحب الشباب بأي عمر
نصائح لمنع الإصابة بحب الشباب بأي عمر
لا شيء يقف في طريق حب الشباب، فهو يصيب كل شخصِ تقريباً في وقتا ما من حياتهم. ويسبب اضرار نفسية قبل الجلدية.

ومن المهم أن نذكر أن علاج حب الشباب، يجب أن يكون داخليا وخارجيا، فحتى أقوى المنظفات والأدوية لن تنجح في التخلص من حب الشباب والبثور ما لم يصاحبها نظام غذائي، وصحي.

نصائح للشباب: لا تلمس البثور الم...
 هل تعاني من بشرة متعبة في الصباح؟
هل تعاني من بشرة متعبة في الصباح؟
قناع لتغذية البشرة وتدليك خفيف وتمارين سهلة ، هذه هي الوصفة التي ستساعدك على الحفاظ على شباب بشرتك. الدائم، وتعيد الجمال والإشراق إلى وجهك.

إذا كنت تستيقظين لبشرة متعبة ومجهدة وباهتة فهذه النصائح ستفيدك جدا، وتعيد لوجهك النضارة

تدليك الوجه قبل النوم:

تدليك البشرة قبل النوم يساعدك على الاسترخاء وتنشيط الدورة الدم...
مس فراتين - سياسة الخصوصية - جميع الحقوق محفوظة