ابحث في فراتين
مس فراتين > أمومة وطفولة > المطبخ معقل الأخطار على الطفل...
مناقشة في منتديات فراتين ارسال لصديقة انشري
ميك اب  مودة العناية بالشعر  العناية بالبشرة الرشاقة أمومة وطفولة المجوهرات عطور

اشترك في قائمة مس فراتين البريدية وسوف نرسل لكم كل جديد

اكتب بريدك:
ضع ايميلك في الاعلى و اضغط على اشتراك
بعد ذلك سوف نرسل لك ايميل تاكيد, اضغط على الرابط في الايميل وسوف يتم تفعيلك

المطبخ معقل الأخطار على الطفل...

مس فراتين - كيف نجعله آمناً؟ أسئلة يطرحها الأهل ويجيب عنها الخبراء

أظهرت الدراسات المتعلّقة بأخطار الحوادث المنزلية أن 33 في المئة منها يتعرّض لها الأطفال ما دون الخمس سنوات في المطبخ. هذا الرقم التحذيري ينبّهنا إلى أنه إذا كان المطبخ المكان الأكثر مشاركة بين أفراد العائلة، فإنه أيضًا معقل الأخطار التي يتعرّض لها الأطفال. ففي اللحظة التي تغفل فيها الأم عن طفلها، وبمجرّد القيام بحركة غير مدروسة، يقع الحادث. ما هي الحوادث المتوقّعة في المطبخ؟ وكيف يمكن تفاديها؟ وما هي المعايير التي على الأم اتباعها؟ عن هذه الأسئلة يجيب الخبراء.

- ما هي المعايير العامة التي يمكن الأهل اعتمادها ليجعلوا المطبخ مكانًا آمنًا؟

عندما يبدأ الطفل المشي وتصبح لديه القدرة على التنقّل في المنزل وحده، من الضروري أن يتخّذ الأهل التدابير اللازمة للحؤول دون دخوله المطبخ وحده. فالأم ليس في مقدروها أن تلازم طفلها طوال الوقت أثناء اكتشافه المنزل، فهذا عمليًا غير ممكن. لذا يمكنها أن تضع عند باب المطبخ حاجزًا كالذي يوضع أحيانًا أمام سلالم البيت. وعند اختيار الحاجز على الأم الأخذ في الاعتبار أن يكون تركيبه سهلاً، ويسمح لها بالتحرّك بسهولة ويوفر لطفلها أمانًا كاملاً. لذا ينصح باختيار حاجز الأمان المعدني الذي يغلق بشكل تلقائي. فهو يفتح بيد واحدة ويغلق ويقفل بشكل تلقائي.

- كيف يمكن تجنب أخطار السقوط والاصطدام؟

صار تجنب سقوط الطفل أمرًا سهلاً.

فبالنسبة إلى أطراف الطاولة الناتئة صار في الإمكان وضع أقراص لاصقة من البلاستيك وشفافة على الزوايا الحادة لطاولة المطبخ. أما بالنسبة إلى الكرسي المرتفع الذي يجلس عليه الطفل أثناء تناول الطعام، ففي إمكان الأم استعمال العدّة المانعة للسقوط، أي حزام الأمان الذي يمكن تعديله بحسب حجم الطفل وسنه، إذا لم يكن كرسي طفلها مجهزًا بها. وعلى الأم أن تتذكر دائمًا أنه لا يجوز ترك الطفل من دون رقابة وإن كان حزام الكرسي محكم الربط.

- كيف يمكن تجنب أخطار الحروق؟

تعتبر الحروق أكثر الأخطار الموجودة المتربصة بالطفل أثناء وجوده في المطبخ.

وأوّل نصيحة يسديها الخبراء للأم ألا تضع مقبض القدر أو المقلاة أثناء وضعها على النار بطريقة يمكن الطفل الوصول إليها، أما بالنسبة إلى باب الفرن الذي يكون ساخنًا جدًا أثناء اشتعاله فيمكن وضع حاجب الفرن.

- كيف يمكن تجنب أخطار التسمم؟

عندما يكون المطبخ صغيرًا قد يصعب على الأم وضع أدوات التنظيف في مكان مرتفع، ومع ذلك عليها اتخاذ التدابير الوقائية التي تمنع الطفل الوصول إليها. فحوادث التسمم الناتجة عن ابتلاع سوائل التنظيف أو الأدوية نسبتها كبيرة، لذا يمكن الأم استعمال الأقفال الخاصة بأبواب الخزائن والشرفات التي يستحيل على الطفل فتحها، وهي متوافرة في الأسواق بكل الأشكال والأحجام التي تناسب قبضات الأبواب باختلاف أنواعها.

- في أي سن يمكن الأهل التحدث إلى أطفالهم عن الأخطار المنزلية؟

بدءًا من عمر السنتين، فالطفل يصبح مدركًا لمعنى الخطر، ففي هذه السن يكون أصبح لديه خبرة في ما يحيطه في المنزل، فهو تعرّض للسقوط والاصطدام وبدأ إذًا يدرك أن لكل سلوك وفعل يقوم بهما نتيجة.

- كيف يمكن تحذير الطفل من دون إرهابه؟ من المؤكد أن تعليم الطفل الوقاية لا يجوز أن يتحوّل إلى أمر مرعب، بل العكس يجب أن يكون إيجابيًا ومعلوماتيًا. لذا يجب الشرح للطفل من دون تحويل الأمر إلى دراما، وأن يكون الشرح واقعيًا وعدم المبالغة في تخويف الطفل إلى درجة اللامعقول.

- ما هي الفترات في اليوم أو في الأسبوع أو السنة تكثر فيها الحوادث؟

أظهرت الدراسات أن الحوادث المنزلية تكثر في أيام العطل الأسبوعية خلال الساعة التي تسبق تحضير الوجبات، وخلال العطلة الصيفية، وخلال العودة إلى المدرسة إذ يكون الطفل نشطًا جدًا ومتعبًا في الوقت نفسه، فلا يكترث كثيرًا للأخطار المحتملة.

يشدد الخبراء على أن المطبخ ليس وحده المكان الخطر الوحيد في المنزل ولكنه المكان الذي يكون فيه الطفل أكثر عرضة للحوادث الخطيرة. لذا ينصح الأهل بإبعاد الطفل عن الآلات الكهربائية، وأدوات الصيانة المنزلية، واتخاذ التدابير الوقائية التي تحفظ سلامة أطفالهم وصحتهم. فمقابس الكهرباء موجودة في كل غرف المنزل، لذا من الضروري أن يوضع حاجب عليها، والنوافذ يجب إحكام إغلاقها، والأدوات الحادة يجب رفعها... وبذلك يأمن الأهل شر الحوادث في لحظات غياب أطفالهم عن أنظارهم.

// مس فراتين

اخترنا لكي المزيد من أمومة وطفولة
البطل الخارق صورة سينمائية...
البطل الخارق صورة سينمائية...
تحفز الطفل والمراهق على المجازفات

'تغمر رامي السعادة لأن والده يصحبه إلى السينما لمشاهدة بطله الخارق وهو يقهر الأشرار، يقفز بين ناطحات السحاب، ويتخلص من وابل رصاص الأعداء من دون أن يصيبه مكروه رغم كل الأخطار التي يتعرّض لها'.

يحوز نموذج البطل الخارق اهتمام الطفل والمراهق بشكل لافت. فهذا البطل الوسيم يقوم...
وصفات مغذية للأطفال الرضع
وصفات مغذية للأطفال الرضع
إذا كنت تبحثين عن بعض الوصفات المغذية للأطفال الرضع بدلا من تلك الجاهزة والمتوفرة في السوق، فيجب أن تعرفي بأن هناك العديد من الاختيارات. بالرغم من أن حليب الأمِّ يوفر تغذيةَ مفيدةَ للطفل الرضيع في الشهور القليلة الأولى، إلا أنه وبعد الشهر الخامس يصبح من الضروري أن يحاول الرضيعِ تناول بعض الغذاءِ الصلب مثل الثمار والحبوب المهروسة.

وصفات مغ...
تمهيد للنوم وتدابير وقائية
تمهيد للنوم وتدابير وقائية
لا بدّ من خلق روتين يوميّ للطفل، للتمهيد لساعة النوم.

«يجب أن يعتاد الطفل على نظام معيّن يحثّه على النوم بكلّ سلالة. فيجب خلق عادات متسلسلة وتطبيقها روتينياً يومياً، لتحضير الطفل نفسياً وجسدياً، للنوم. لكن الأهم من الإستحمام والأكل، هو الجوّ العام والغرفة.

بمعنى أنه يجب الإنتقال تدريجياً من حالة النشاط واللعب والحركة، إلى اله...
حياة الطفل تستحق التغلّب على السرطان
حياة الطفل تستحق التغلّب على السرطان
لقاء مع الطبيب اللبناني بيتر نون

أي مكروه يصيب الطفل، مهما كان بسيطاً، يعرّض الأهل للكثير من التوتر والقلق. فماذا إذا كان مرض الطفل خطيراً كأن يكون مصاباً بالسرطان مع ما يرافقه من عذاب سواء للأهل أو للطفل؟ مرحلة المرض صعبة تمر بها العائلة ككل ولا بد من التحلّي بالشجاعة لتخطّيها بنجاح. لكن هذا لا يمكن أن يحصل دون الت...
دراسة: الرضاعة الطبيعية تقلل خطر الإصابة بالإيدز
دراسة: الرضاعة الطبيعية تقلل خطر الإصابة بالإيدز
أشارت دراسة جديدة إلى أن الاعتماد على الرضاعة الطبيعية وحدها خلال الشهور الستة الأولى في حياة الأطفال، يمكن أن يقلل بشكل كبير خطر انتقال الإيدز من الأم إلى طفلها.

في هذه الدراسة قارن باحثون من جنوب أفريقيا بين الأطفال في مرحلة الرضاعة الذين اعتمدوا على الرضاعة الطبيعية فقط وبين أقرانهم الذين تم إطعامهم ألبانا صناعية معادلة أو أطعمة صل...
اضغط هنا لمشاهدة و تحميل جميع الافلام العربية من دجلو
مس فراتين 2010 - سياسة الخصوصية - جميع الحقوق محفوظة لــفراتين.نت© - تصميم و تطوير لوزد